Sunday, June 25, 2006

ثمة لون



ثمة لون أبغضه يلاحقني ...
ثمة لون يتغلغل في خوفي ..
لماذا ينبغي للألوان أن تملك قوة بقائها في أرواحنا كأطياف...
ثمة لون يلاحقني ، وساعة إثر ساعة. . .
يتحول لونه إلي لون روحي

2 comments:

أحمد سعد said...

مساء الخير ياستاذة أسماء.. عاملة ايه النهاردة؟

(هو سؤال عشوائي شوية بس ما علينا

Simsima said...

نا فل ، ميرسي علي سؤالك العشوائي ,طمني انت علي اخبارك