Saturday, January 20, 2007

حاكموا الجلادين


إلى كل مصري لا يريد أن يستيقظ يوماً على نبأ اكتشاف مقبرة جماعية لضحايا سفاحي أمن الدولة
إلى أي "إنسان" وجد نفسه - بطريق الخطأ - مسئولاً في وزارة الداخلية وأجهزة النظام المباركي
إلى كل إنسان يحترم حقوق الإنسان وآدميته

إلى كل من يهمه الأمر:
بتاريخ 16 سبتمبر 2003 قام النقيب بمباحث أمن الدولة المدعو/ أشرف مصطفى حسين صفوت باستدعاء المواطن / محمد عبد القادر السيد - رحمه الله - وشقيقه سامح إلى قسم شرطة حدائق القبة ؛ بناء على أمر اعتقال غير قانوني , حيث تعرّض محمد عبد القادر لتعذيب بشع من المجرم المذكور أدى إلى وفاته بعد خمسة أيام من تاريخ اعتقاله , ولا يزال شقيقه سامح معتقلاً حتى الآن.
رفض أهل المجني عليه تسلم جثته ولجأوا إلى جمعية المساعدة القانونية التي أبلغت النيابة , وأثبت الطب الشرعي بعد معاينة جثة الشهيد محمد عبد القادر أنه تعرض لإصابات " بكدمات محمرة وتجمع دموي بالشفاة السفلي والحلمة اليسري والرسغ الأيمن والساعد الأيمن والصدر والذراع الأيسر والفخذ الأيسر والساق اليسري (..)و انسكابات غزيرة بالرأس والبطن وهي إصابات ذات طبيعة رضية حدثت من المتصادمة بجسم أو أجسام صلبه (..) وتلك الإصابات حيوية حديثة تعاصر تاريخ الوفاة.
وأكّد تقرير الطب الشرعي وجود "تقدد وتأثير حراري" في الثدي الأيمن والأيسر والقضيب يشبه التأثير الناتج عن الصعق بسلك كهربائي , حيث تعرض لهذه الإصابات قبل ساعات من وفاته.
خلال متابعة القضية واجه محامو جمعية المساعدة القانونية صعوبات كبيرة تمثلّت في منعهم من الاطلاع على النسخ الكاملة للتحقيقات - بالمخالفة لقانون الإجراءات الجنائية - وامتناع وزارة الداخلية عن تنفيذ عدد من قرارات ضبط وإحضار الضابط المتهم , وفوجيء المحامون في جلسة 4 نوفمبر 2006 بقيام أهل المجني عليه بإلغاء التوكيلات القانونية وتنازل الأسرة عن الإدعاء بالحق المدني ضد الضابط ؛ بعد تعرضهم لضغوط ومساومات مفادها : الإفراج عن ابنهم الحي مقابل التنازل عن حق ابنهم الميت.
وهاهو جلاد وقاتل آخر يوشك أن يفلت من العقاب ؛ ليعيث قتلاً وتنكيلاً وصعقاً في المزيد من المواطنين المصريين داخل سلخانات أمن الدولة ومجازرها البشرية, وليتأكد يوماً بعد يوم أن النظام المباركي يرعى الجلادين ويغطي على جرائمهم ويمنحهم الحماية بما يشجع زملاءهم على انتهاك الناس واتباع سياسة التعذيب الممنهج.
الفرصة الأخيرة للحفاظ على حق الشهيد محمد عبد القادر - وحق المجتمع - وحق بناته الثلاث , هي تدخل النائب العام المستشار عبد المجيد محمود ,و الوصي على مصالح البنات القصّر رئيس نيابة الأسرة للولاية على المال - حدائق القبة - باتجاه استمرار الدعوى ضد المجرم والإفراج الفوري عن سامح شقيق الشهيد , حيث تنعقد جلسة المحاكمة التالية في الثالث من فبراير القادم.
إننا نحمّل كافة الجهات المسئولة ومنظمات المجتمع المدني - والمجتمع المصري بكامله - المسئولية القانونية والأخلاقية الكاملة المترتبة على الآثار الخطيرة الناتجة عن انعدام العدالة وضياع الحقوق وفشل الطرق الشرعية والنظام القضائي المصري في معاقبة المجرمين من ضباط الشرطة , وإذ نضع هذه الجهات أمام مسئوليتها نعرض للرأي العام من واقع التقارير الأصلية للطب الشرعي صور الإصابات التي لحقت بجسد الشهيد محمد عبد القادر وأدّت إلى مقتله تحت التعذيب.

قبل أن تضغط اللينك ، اعلم جيدا انك ستشاهد احدي مجازر التعذيب التي ترتكبها الداخلية
( الصور )

أرشيف البيانات والتصريحات الصحفية الصادرة عن جمعية المساعدة القانونية منذ بدأ القضية

وقِّع على هذه المناشدة وأرسلها لمن تستطيع--

3 comments:

ابوجلال المصرى said...

السلام عليكم
سمسمه ليس عجيب عليك ان تكتبى هذا الموضوع .. ولا ادرى ماذا اقول ..
ان زماننا الذى نعيش فيه قد ناسانا ونسى كل من مات ..
ففى هذه الساعات التى اكلمك فيها
وبعد اتصال تلفونى من مصر
تم اعتقال اكثر من 30 من سلفيه مصر من الدلتا.. وقبل يومين كان اكثر من 400 تم القبض عليهم للتعرف على صلتهم بالأخوان المسلمين
وهؤلاء اعرف منهم الكثير بل واحد منهم له اخت وحيده هى فى نفس عمرك الان وهو يكبرها بسنوات اخذ الى المعتقل وتعيش وحدها وفى البيت وليس لهم من الاقارب احد ماذا تفعل هذه المسكينه وقد اخذوا من كان لها سند فى دنيا الوحوش
ان هؤلاء الذين يعيشون فى ارياف مصر لا يهتمون اغلبهم بالسياسه ولا بما يجرى فى مصر ولكن كل ذنبهم انهم اصحاب لحيه ويقرأون القرأن ويصومون رمضان ويعلمون اولادهم حب الرسول (عليه الصلاه والسلام)
انها ايام سوداء فى تاريخ مصر نكتبها ملطخه بصفعات التعذيب والجلد والازلال
..لن اقول لكى كالسابق ..
ولكنى اقول اكتبى وعرفى العالم ما بداخلك وساليهم من السبب .؟
فإن وصلتك اجابه
فخبرينى
فغد لا يعلم الانسان ايبقى فى عذاب الدنيا
ام عذاب الاخره..
وشكرا

زفات said...

Thanks for your

زفة عائشه ليل السعاده راشد الماجد

زفه مشاعل والله وكبرتي الفنان عبدالمجيد عبدالله

زفه عائشه الفنان يوسف العماني

زفه عائشه القمر لو غاب الفنان اصيل ابو بكر

زفه عائشه اسفر الكون الفنان راشد الماجد

زفه عائشه هالليله عبدالمجيد عبدالله

زفه عقد الالماس محمد عبده

زفه حصه ليله وفيها شمس راشد الماجد وحسين الجسمي

زفه منى احبك محمد عبده

زفات

زفات 2009

موقع زفات

زفات اسلاميه

زفات للعروس

اغاني زفه

اغاني زفاف

زفات محمد عبده

زفات راشد الماجد

زفه حسين الجسمي

زفه اسلاميه

زفه شعريه

زفه راشد الماجد

موسيقى لمشيه العروس

مقدمات وافكار لدخول العروس

قصائد بمؤثرات موسيقيه بالاسماء

زفات عامه للفنانين موسيقى

زفات باسماء العروس

زفات تنفيذ خاص بالاسماء

اغاني التخرج واعياد الميلاد

اهات ومؤثرات لمشيه العروس

مقدمات وافكار لدخول العروس

قصائد بمؤثرات اسلاميه بالاسماء

زفات عامه للفنانين اسلامي

زفات بالاسماء للفنانين اسلامي

زفات تنفيذ خاص بالاسماء اسلامي

زفات التخرج والسابع

منتديات said...

Thanks for your

منتديات

زفات العروس

دردشة

شات

شات صوتي

مواضيع اسلامية

مواضيع عامة

Department of English Language

مكتبة مجنونات

أخبار الحوادث و الجرائم - اثارة

الترحيب و التعارف

همس القصيد

الخواطر وابداع الاقلام

Stories - قصص - قصص قصيره و الألغاز

الحياة الزوجية

عالم الرجل - ازياء - موضه - ماركات

ازياء واكسسورات

مكياج وشعر

ديكور - أثاث - غرف نوم - مطابخ - حمامات

صحة - طب بديل - تغذية - أعشاب - رجيم - اطفالنا

الطبخ والمأكولات

الفن والفنانين

الفيديو والافلام

الصوتيات و المرئيات و الفضائيات

الأغاني و الفيديو كليب

مقاطع الاغاني , اغاني

صرقعة و تنكيت وضحك

العاب الكمبيوتر اثارة

مسنجر - برامج ماسنجر - توبيكات

توبيكات

صور - كاريكاتير - مناظر

الرياضة والرياضيين

السيارات Motorcycles - Cars - سيارات - دراجات

سياحة وسفر

تطوير المواقع ، هاكات و سكربتات

الكمبيوتر و الإنترنت

بلوتوث - مقاطع جوال - فيديو الجوال

تصاميم و جرافكس - فلاش - سويتش - دروس

اسماء ومعاني

العاب فلاش

مكتبة البرامج

ماسنجرات

حكم وامثال

اسلاميات

المركز الاخباري

صحف ومجلات

تداول الاسهم

دليل المواقع

قصائد مسموعة